The Asian American Small Business Shopping Guide

Check It Out

الدكتور احمد القديدي يكتب لكم // الحرب العالمية اقتصادية وليست ايديولوجيه

في مقاله الجديد يؤكد الدكتور احمد القديدي ان الحرب العالمية اقتصادية وليست ايديولوجيه فلقد انتهى زمن الايديولوجيا وحل زمن البزنس

الحرب العالمية الراهنة اقتصادية وليست إيديولوجية د.أحمد القديدي لا قدر الله طبعا على الإنسانية أن تعيش نفس الجحيم الذي عاشه جدودنا من 1939 الى 1945 فيما سمي حربا عالمية ثانية (وهي في الحقيقة أوروبية أمريكية جروا لها اليابان) بعد أن قاسى أباء جدودنا ويلات حرب عالمية أولى هي أيضا سوقوها لنا في شكل "عالمية" وهي غربية محض! اليوم لا بد من رصد ما اندلع من حرب مدمرة بين روسيا وأوكرانيا هي في الواقع بديل عسكري ساخن للحرب الباردة بين معسكري الغرب والشرق عشنا نحن أي جيلي في ظلالها من 1945 إلى انهيار جدار برلين في نوفمبر 1989 و تنفسنا الصعداء عندما مرت البشرية بأزمة كوبا (عام 1962) بسلام و كاد كل من (جون ف كينيدي) و (نيكيتا خروتشوف) رئيسا الولايات المتحدة و الإتحاد السوفييتي أن يضغطا على الزرين النوويين و نجا العالم من كارثة عظمى! ولعلنا اليوم أمام أزمات من نوع مختلف ليس لها حدود جغرافية دشنت عهدا من (عولمة...الكوارث) الطاقية (غاز و بترول) و البيئية (تلوث المحيطات و البحار و اتساع رقع طبقة الأوزون لتهدد كوكبنا بالفناء المبرمج ثم جاء الضيف الطارئ متمثلا في الكورونا و الأوبئة الخطيرة العابرة للقارات! و لعل الأزمة المالية و الاقتصادية التي زلزلت استقرار العالم عام 2008 بإفلاس بنوك أمريكية و ضياع الودائع في بنوك أوروبا و روسيا و الصين مثل قطع الدومينو تسقط كل قطعة التي تليها! أما الدروس المستخلصة من الإجراءات النقدية التاريخية التي اتخذتها كل من واشنطن و موسكو و لندن (مقر السيتي) و برلين والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي هي: أولا: الإقرار بأن الحرب الاقتصادية الساخنة تحل تدريجيا محل الحرب الباردة التقليدية التي كانت إيديولوجية وانتهت في أول أيام سقوط جدار برلين منذ ثلث قرن، حيث تصارع العملاقان على أسس عقائدية وعلى بسط الهيمنة وخلق مناطق نفوذ، وانقسم العالم إلى غرب ليبرالي وشرق شيوعي على مدى سبعين عاما من السباق نحو التسلح و الاستعداد للمواجهة. ولعل السبب الرئيسي هو أن المجتمع الأميركي مجتمع اقتصادي بالدرجة الأولى تدخل في اعتباره وتقديره قيمة عملته الأسطورية التي يسميها حسب لونها بالخضراء ويهم المواطن الأميركي أن يكون دولاره أقوى العملات أي أن تكون الولايات المتحدة حسب هذا المؤشر النقدي أقوى دولة في العالم من حيث هيمنتها التقليدية على مصير الاقتصاد العالمي. وكما يعلم الناس فإن قيمة صرف الدولار مرتفعة منذ حوالي ستة شهور وتقترب تدريجيا من قيمة اليورو (المنافس الشرس للدولار) وهو ما خدم حتما سنة 2020 المرشح الديمقراطي السيد جو بايدن لأن هذا المستوى المشرف للعملة الأميركية محسوب للحزب الديمقراطي ولباراك أوباما رغم أن الظروف الدولية هي التي كانت وراء هذا الارتفاع وأن الخزينة الفيدرالية الأميركية هي المحرك الأساسي لرفع قيمة الدولار. هذه القيمة تاريخية لأنها تحققت أثناء 2016 في عز تورط واشنطن في حروب الشرق الأوسط بانخراط الجيوش الأميركية في أزمات سوريا والعراق وليبيا و أفغانستان وقبل ذلك في أزمة أوكرانيا بسبب غزو روسيا للقرم مما وضع أميركا في مواجهات خطيرة وحرب عالمية ثالثة محتملة مع روسيا وربما الصين بسبب تايوان! كما تحقق ارتفاع الدولار أيضا بعد مرحلة الأزمات الخطيرة التي هزت الاقتصاد الأميركي في 2008 وأصابت العدوى الأميركية كل هياكل الاقتصاد العالمي من 2008 الى اليوم، وهو ما وصفته كل من الصحيفتين الاقتصاديتين الأكبر في الاتحاد الأوروبي: (ليزيكو) الفرنسية و(فايننشل تايمز) البريطانية “بالهوة التاريخية أو الرقم القياسي التاريخي”. وتلاحظ الصحيفتان أن الأخطر اليوم على الولايات المتحدة هو أن تتفاقم الأزمة بين واشنطن والرياض و بيجين بسبب التلويح السعودي و الصيني بسحب المخزون المالي المودع بالمصارف الأميركية مما اضطر القوى الاقتصادية والنقدية العالمية الى إعادة النظر في حساباتها ومراجعة سياساتها أمام العملة الخضراء التي اعتبرت منذ الحرب العالمية الثانية ” قاطرة العملات” أي المنصة الوحيدة والدائمة لأسواق الصرف وحركات التجارة العالمية ومستوى مصداقية المصارف. فهذه روسيا الاتحادية تعلن يوم الثلاثاء الماضي عن إجراءات لتدعيم مخزونها من اليورو و العملات الصينية و اليابانية (وهو يبلغ في العام الحالي 113 مليار دولار)، حيث تضاعف خلال الثمانية أشهر الماضية، بعد أن كان لا يتجاوز 56 مليار)، ويتدعم مخزون روسيا من الدولار كذلك باستمرار ليوازي المخزون الأميركي! أما المصارف الأوروبية المجتمعة الأسبوع الماضي في البنك المركزي الأوروبي بفرانكفورت فإنها أعلنت أنها ستعمل على تجميد أرصدتها من الدولار وتعويضها تدريجيا بعملات أخرى مثل الين الياباني واليوهان الصيني بتعلة ضمان التوازنات المالية العالمية. وقد تأكدت هذه التحولات النقدية الدولية بصدور تقرير المعهد الأوروبي للنشاطات المصرفية الذي يشير بوضوح إلى عمليات التحول عن الدولار التي تقوم بها المصارف الأوروبية، وتقول السيدة/ لينا مورتنجن خبيرة الشؤون المالية والتي شاركت في تحرير التقرير بأن هذه الإجراءات سوف تستفيد منها كل العملات الأخرى وليس اليورو وحده. وفي هذا المناخ الصعب والمضطرب شرع االرئيس الأميركي في الإعلان عن حزمة من الالتزامات والتعهدات التي فرضتها الحملة الانتخابية والتي تتعلق بالتصدي لسقوط الدولار فالمعطيات الدولية تغيرت بشكل كامل، ولم يعد الصراع إيديولوجيا كما قال / فوكوياما في كتابه:” نهاية التاريخ” و لا بين الحضارات كما تكهن صمويل هنتنغتن لكنه أصبح اقتصاديا، وهو تحول كبير لافت في العلاقات الدولية يجب علينا نحن العرب أن نقرأه ونتتبع مضاعفاته حتى لا نفاجأ بالتغييرات تهاجمنا ونحن في سنة من النوم. فالإجراءات الحمائية التي اتخذها الاتحاد الأوروبي وروسيا وبشكل آخر اليابان تدل على بداية حرب اقتصادية. والذي يدور هذه الأيام في أوكرانيا هو جزء من الحرب الاقتصادية الساخنة بسبب الصراع حول الطاقة والمعادن والموقع الجغرافي المتميز لهذه البقاع من العالم. ثم انظر أيها القارئ الكريم إلى الصراع المفتوح بين شركتي ايرباص وبوينج وبين اليورو والدولار وبين شركات بيع الأسلحة فهو صراع يصل إلى حد الحرب الخفية والتي تستخدم فيها كل الوسائل فستكتشف بأن العلاقات بين ضفتي المحيط الأطلسي ليست باللون الوردي الذي يقدم لنا بل إن مزيد اكتساب مناطق النفوذ السياسي وغزو الأسواق وتأمين الهيمنة التجارية هما أولوية المشاغل والمخططات لدى الجميع

المقالات الواردة في هذا العدد
January 2023
تابعنا على اخبار جوجل

المزيد من مقالات هذا العدد

في مسيرات 14 جانفي معارضه مشتته في مواجهة الرئيس قيس سعيد//شاهد الفيديو

اظهرت المسيرات التي نظمتها الاحزاب المعارضه يوم امس في ذكرى 14 جانفي انها مازالت مشتته وانها لا تستطيع وهي في هذا الوضع الذهاب بعيدا وتاكد مرة اخرى ان المستفيد الاول من تشتت المعرضه وضعفها هو الرئيس قيس سعيدنفسه

اقرأ المزيد >>

الرئيس قيس سعيد يلتقى المواطنين في شارع بورقيبة والمدينة العتيقة ويستمع الى مشاغلهم//فيديو

لقاءات الرئيس قيس سعيد اليوم الجمعه 13 جانفي 2023 مع المواطنين في شارع بورقيبة والمدينة العتيقة

اقرأ المزيد >>

قيس سعيد في شارع الحبيب بورقيبة في زياره غير معلنه والامن يمنع الصحافيين

اليوم الجمعه 13جانفي2023. الرئيس قيس سعيد في زياره فجئيه غير معلنه الشارع الحبيب بورقيبه والمدينه العتيقه بالعاصمه والامين يمنع الصحافيين من مواكبه الزياره والاقتراب من الرئيس لا يوجد اي مبرر لمنع صحفي من القيام بدوره في نقل المعلومه كما ان من حق الامن ان يقوم بواجبه في حمايه الرىيس.

اقرأ المزيد >>

منتدى الثقافيه // حنين سرق الروح // عبير عبد العال

نستقبل مشاركاتكم في منتدى الثقافيه للنشر على الايمايل hormahmoud@gmail.com او على صفحة القروب على الفايس بوك

اقرأ المزيد >>

عباس سليمان يكتب عن التخييل في رواية طيش الاحتمالات للكاتبة زهرة الظاهري

قراءه في رواية الكاتبه زهرة الظاهري وحصوصا جوانب التخييل في هذه الرواية كمتن اساسي من متون الروايه الى جانب ابعاد اخرىكما يراها الكاتب عباس سليمان

اقرأ المزيد >>

مقال رئيس التحرير /تقدمت الديمقراطية وتاخر الديمقراطيون/ بقلم محمود حرشاني

من غرائب الزمان ان تتقدم الديمقراطية ويتاخر الديمقراطيون او ان تكون افكارهم ديمقراطيه وسلوكهم استبدادي ينفي وجود الاخر.

اقرأ المزيد >>

القناة الاولى للتلفزة التونسية الوطنية تحتفي برواية حدث في تلك الليلة للكاتب محمود الحرشاني

احتفت القناة الوطنية الاولى للتلفزه التونسية اليوم الاثنين9 جانفي في برنامج اصدارات تونسية برواية حدث في تلك الليلة للكاتب محمود الحرشاني

اقرأ المزيد >>

الاستاذ كمال الشطي يكتب لكم المقامه الباريسية

مقامه جديده من مقامات الاستاذ والصحفي اللامع كمال الشطي بعنوان المقامه الباريسية

اقرأ المزيد >>

الدكتور احمد القديدي يكتب لكم // الحرب العالمية اقتصادية وليست ايديولوجيه

في مقاله الجديد يؤكد الدكتور احمد القديدي ان الحرب العالمية اقتصادية وليست ايديولوجيه فلقد انتهى زمن الايديولوجيا وحل زمن البزنس

اقرأ المزيد >>

حوار خاص مع استاذ التاريخ عبد الجليل بوقره..لابد ان يكون لنا وعي باهمية تدريس التاريخ للاجيال الجديدة

في هذا الحوار الخاص مع استاذ التاريخ في الجامعه التونسية عبد الجليل بوقره صاحب عشرات التاليف في مجال التاريخ والحضاره يؤكد محدثنا على اهمية تعريف الاجيال الجديدة بتاريخ بلادها وانه لا يمكن السطو على اي مرحلة من مراحل التاريخ او تهميشها لاي سبب من الاسباب

اقرأ المزيد >>

محرك البحث قوقل يحتفي بالكاتب الكبير احسان عبد القدوس

محرك البحث قوقل يحتفي اليوم الاربعاء الرابع من جانفي بالكاتب المصري الكبير احسان عبد القدوس وينشر صورته على الصفحة الاولى للمحرك

اقرأ المزيد >>

للعائلات التونسية تقاليد في حفظ زيت الزيتون

تحتفظ العائلات التونسية من الشمال الى الجنوب بتقاليد في حفظ مادة الزيت لسنوات. وعلاقة التونسي بزيت الزيتون علاقة ازلية وقديمه فتونس هي بلاد الزيتون عن جدارة واستحقاق

اقرأ المزيد >>

افلام الفنانه هند صبري الاعلى ايرادا في مصر والعالم العربي

نجاج كبير تلاقيه النجمه التونسية هند صبري حيث تحتل افلامها المكانة الاولى في الافلام الاكثر ايرادا في مصر والعالم العربي خلال سنة 2022

اقرأ المزيد >>

أعداد الثقافية التونسية

مجلة الثقافيه التونسية . العدد التاسع من غرة فيفري 2023الى 15منه
العدد الثامن من مجلة الثقافيه التونسية  من 16 الى 30 جانفي 2023
مجلة الثقافيه التونسية. العدد الاول
 الثقافيه التونسية .العدد السابع من واحد الى 15 جانفي /يناير /2023