تظاهرات ومحطات ثقافية في الدورة 31 لمهرجان مراة الوسط الثقافي




  بدات ملامح الدورة 31 لمهرجان مراة الوسط الثقافي الدي تقيمه جمعية النهوض بمجلة مراة الوسط تحت اشراف وزارة الشؤون الثقافية تتضح لتكشف عن برنامج حافل بالتظاهرات والمحطات الثقافية التي ستؤثث برنامج هذه الدورة الجديدة التي يستانف بها المهرجان انتظام دوراته بعد  تعطل الانشطة الثقافية خلال السنة الماضية بسبب جائحة الكوفيد 19.

 وتنتظم هذه الدورة ايام 25 و 26 و 27 نوفمبر الجاري بمدينة سيدي بوزيد ويشتمل البرنامج بالخصوص على ندوة فكرة حول موضوع التخييل في الرواية العربية الحديثة بمشاركة عدد من الباحثين حيث ينتظر تقديم ثلاث مداخلات حول هذا الموضوع  تتبع بنقاش من قبل الحاضرين كما تمت برمجة ثلاث مجالس ادبية مع عدد من الكتاب للحديث عن تجاربهم واعمالهم المنشورة بحضور الجمهور ومعرض للدوريات العربية ومنها دوريات تونسية نادرة صدرت في بداية واواسط القرن الماضي ولعبت دورا مهما في الحياة الثقافية والفكرية وكانت فضاء لنشر ابداعات الكتاب والشعراء امثال ابو القاسم الشابي  والمسعدي ومحمد مزالي والفاضل بن عاشور وعلي البلهوان وزين العابدين السنوسي ومصطفى خريف والشاذلي القليبي وغيرهم من اعلام الادب والفكر كما تمت برمجة جلسات للقراءات الشعرية  وفي اليوم الثاني للمهرجان تمت برمجة جلسة وفاء للكاتبتين الراحلتين حذام عيساوي و حفيظة القاسمي  اللتين غيبهما الموت هذه السنة وهما من كاتبات المجلة ورائدات المهرجان منذ دوراته الاولي0 بهذا صرح محمود الحرشاني مدير المهرجان لموقع الثقافية التونسية

أحدث أقدم