رئاسة الجمهورية . تونس لن تكون ابدا في مكوقع ىالتلميذ الذي يتلقى التعليمات وينتظر اسناد العدد





 اصدرت مساء امس رئاسة الجمهورية بيانا على صفحتها الرسمية اكدت فيه تمسك رئيس الجمهورية قيس سعيد في كل لقاءاته مع الوفود الاجنبية بمبدا احترام السيادة التونسية وان تونس لم ولن تكون ابدا في موضع التلميذ الذي يتلقى التعليمات وفي ما يلي نص البيان

دحضا لكل الافتراءات وتفنيدا لكل الإدعاءات يوضّح رئيس الجمهورية أنه أثناء لقاءاته مع سائر الوفود الأجنبية تم التأكيد على أن تونس دولة ذات سيادة والسيادة فيها للشعب، ولا مجال للتدخل في اختياراتها التي تنبع من الإرادة الشعبية، ولا تقبل أن تكون في مقعد التلميذ الذي يتلقى دروسا ثم ينتظر بعد ذلك العدد الذي سيتم إسناده إليه أو الملاحظة التي ستدوّن في بطاقة أعداده، فسيادة الدولة التونسية واختيارات شعبها لم تطرح أصلا في النقاش ولن تكون موضوع مفاوضات مع أي جهة كانت.

أحدث أقدم