نقل عبير موسي الى مصحة خاصة بعد تدهور حالتها الصحية




نقل عبير موسي الى مصحة خاصة بعد تدهور حالتها الصخية
تم عشية اليوم نقل عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر ورئيسة كتلة الحزب في البرلمان الى مصحة خاصة مباشرة من موقع الاعتصام الذي تقوده من امام مجلس نواب الشعب بعد تدهور حالتها الصحية. ويتضح من خلال حوار بينها وبين الطبيب الذي قام بفحصها بان حالتها الصحية خطرة جدا وانها تعاني من اضطراب في دقات القلب وارتفاع فيضغط الدم والسكر والشياح. واكد الطبيب من خلال فيديو مباشر ان الحالة الصحيه لعبير موسي خطرة جدا وتتطلب اليقضة والمراقبة وانه يستحيل تركها في الساحة ولابد من وضعها تحت الرقابة الطبيه.
وتخوض عبير موسي معركة شوارع ضد الاخوان وحكم النهضة وقامت امس بمسرة رفقة انصارها الى قصر مجلس النواب ورفعوا شعارات تندد بحكم الاخوان وتطالب برحيل راشد الغنوشي ثم واصلت في اعتصام مفتوح منذ يوم امس امام مجلس النواب رفقة قيادات من حزبها وانصارها رغم تدهور حالتها الصحية بمفعول ارتفاع درجة الحرارة.ورغم تجاهل الاعلام الرسمي والخاص بسبب مقاطعة نقابة الصحفيين فان عبير موسي تجد دعما كبيرا من شخصيات سياسية وحقوقية وجامعية وفي مقدمتهم الاستاذه الجامعية الفة يوسف التي شهرت بصمت من اسمتهم بالديمقراطيين جدا والثوريين جدا واستهزات مما كانوا يسمونه نضالا ضد الدكتاتورية وبن علي
اما رفيق عبد السلبام ابو شلاكة صهر الغنوشي فهو كعادته لم يخرج عن المالوف وهاجم عبير موسي في تدوينة وصفها فيها بالكاركوز ومن ناحيته دعا نورالدين البحيري الدستوريين الى توحيد صفوقهم//حرقو الحليب عليهم //
وحيد صالح
أحدث أقدم