لا تحملوا كلام الرئيس اكثر مما يحتمل بقلم محمود الحرشاني



  مازالت ردود الفعل من هذه الجهة او تلك  تتوالى بشان ما صرح به الرئيس قيس سعيد في حواره مع قناة فرانس 24 بخصوص استشراء الفساد في تونس الذي يتعذر معه اقبال المستثمرين على الاستثمار في تونس.. ورغم اقتناع الاغلبية المطلقة من التونسيين بهذه الحقيقة في ظل نظام حكم عقيم تعيش على وقعه تونس منذ عشر سنوات فان البعض يحاول ان يلوي عنكوش الحقيقة ويؤثم الرئيس ويشيطنه على اساس ان كلامه سينفر المستثمرين ووكان اصحاب هذا الراي  شاهدوا طوابير المستثمرين في المطار ولما سمعوا كلام الرئيس هربوا بجلودهم قبل ان يستولي اللصوص على اموالهم.

كلام الرئيس كلام صحيح ومن يريدون تاثيم الرئيس هم جماعة حزب معيز ولو طارو وهؤلاء هم المفسدون بعينهم.وليس من دور الرئيس ان يجمل الحقيقة.. هذا هو وضعنا . وكفى نفاقا.الرئيس اخطا عندما صرح بهذا في قناة اجنبية  نعم ولكنه قال الحقيقة فلماذا كل هذا التحامل على الرئيس. من شاهد منكم مستثمرا هرب بجلده بعد ان سمع كلام الرئيس  ساكون اول من يمضي على عريضة شكوى بالرئيس قيس سعيد على خلفية ان كلامه اضر بمصلحة البلاذ. ولذلك كفوا عن ادعاء العذرية المزيفة وتاثيم الرئيس . الرئيس قال الحقيقة والحقيقة دوما صادمة

محمود الحرشاني

أحدث أقدم