مسيرة الدستوري الحر بالسيارات من قرطاج الى القصبة عبر باردو

 



 نظم اليوم الحزب الدستوري الحر مسيرة ضخمة بالسيارات  انطلقت من امام قصر الجمهورية بقرطاج مرورا بقصر باردو وانتهاء بساحة القصبة امام مقر الحكومة. مسيرة رفعت فيها عديد الشعارات التي تطالب بخلاص تونس مما تردت فيه من اوضاع مزرية . واكدت عبير موسي رئيسة الحزب في كلمة توجهت بها الى انصارها عبر مضخم الصوت انطلاقا من السيارات التي كانت تقلها وتتقدم الموكب ان ساعة الخلاص اتية وحملت الرؤوساء الثلاث مسؤولياتهم في تردي الاوضاع الاقتصادية والسياسية والصحية بالبلاد. واكدت ان الكورونا تضرب في كل بيت والسياسيون لا يولون اهتماما وغارقون في خلافاتهم السياسية وصراعاتهم ونددت بتصرف رئيس مجلس النواب وطالبت برحيله واكدت ان الدستوري الحر لن يصمت وسيواصل النضال مهما كلفه ذلك من تضحيات وبشرت الشعب بان النصر ات لا ريب فيه







أحدث أقدم