شخصيات تونسية غادرتنا خلال سنة 2020

للوفاء والذكرى

 تمضي سنة 2020  غير ماسوف عليها فقد فجعتنا في عديد الشخصيات والقامات التونسية  في مجالات السياسة والفن والثقافة والاعلام التي غادرتنا خلال هذه السنة..فاعتبرت بحق سنة الاحزان لا فقط في تونس وانما في انحاء المعمورة حيث فتك وباء الكورونا بعدالاف الارواح..

تونسر فقدت خلال هذا العام عشرات الشخصيات  التي كان لها دور بارز في الحياة السياسية والبثقافية والاعلامية والنقابية

خلال سنة 2020 غادرنا الاستاذ الكبير الشاذلي القليبي  اول وزير للشؤون الثقافية في تونس والامين العام الاسبق لجامعة الدول العربية والكاتب والمفكر صاحب التاليف العديدة كما غادرنا الاستاذ صلاح الدين بن حميدة احد ابرز الصحافيين والكتاب وقد شغل عديد المناصب ومنها ادارة جريدة العمل  ووكالة تونس افريقيا للانباء والاذاعة والتلفزة  وهو صاحب العديد من اتاليف اشهرها كتابه ستون يوما بين بردى والنيل كما غادرنا الاستاذ المنصف وناس احد ابرز اساتذة علم الاجتماع بالجامعة التونسية والدكتور المنصف الشنوفي اول مدير لمعهد الصحافة وعلوم الاخبار والاعلامي والصحفي القدير المنصف المؤذن والاستاذ حامد الزغل وفي المجال الفني غيب الموت وجهين من ابرز الوجوه الفنية في تونس الفنانة السيدة نعمة والفنانة زهيرة سالم كما غادرنا من اهل الثقافة الاستاذ على مصابحية

كما غيب الموت الوجه النقابي البارز بوعلي المباركي وفي المجال السياسي غادرنا المرحوم الهادي البكوش اول وزير اول في عهد الرئيس بن على وكذلك المرحوم على الشاوش الذي شغل عديد المناصب الوزارية ومنها وزير للتجهيز والاسكان وزير للذاخلية وامين عام للتجمع الدستوري الديمقراطي وسفير بقايانا

اسامة حرشاني


أحدث أقدم