أغنية للخبز شعر / محمد الشحات

 أغنية للخبز

شعر / محمد الشحات


أجلس رفقته 

وتقاسم بعض لقيمات 

كان يخبئها في مخبئة السري 

ليقاوم شبح الجوع

واستند لجذع 

جفت كل منابته 

ظل يهز .. فلا يساقط 

ما بقي من الرطب

فاستنصح  حين أستجمع كل قواه

 وعلا فوق النخلة

امسك بالعرجون

 فلم يتبق سوى  الشيصاء 

والأصحاب ينادون بأن يلقيها

انتفض الجذع لكي يتركه

وتذكر أيام طفولته

وحبات الرطب

فقاوم رغبته وصياح الاصحاب 

وما إن هبط

حتى هاجمه الجوع

فأطلق ساقيه

فلم يجد الريح

وحين تلاشت كل قواه

استرجع أيام طفولته 

وتذكر سنبلة

 كان يحاول أن يزرعها 

خلف حدود النهر 

فاذا بالحبة ألف سنابل 

ما إن طالعها حتى اصفرت 

فأتى بالأصحاب 

وكانت اغنية للقمح 

واشتمَّ دخان الافران 

وخرجت أرغفة الخبز

فغنى الجوعى 

هز بجذع النخلة

فاسَّاقط رطبا 

ومضى يبحث عن سنبلة 

كي يسكنها 

خلف حدود النهر 

لتكون أغنية للخبز


أحدث أقدم