ما احوجنا الى التحلي بصفات النبي الكريم



يكتبه محمود  الحرشاني





 يحتفل المسلمون في مشارق الارض ومغاربها اليوم بذكرى مولد سيد الانام عليه افضل الصلاة وازكى السلام . وما احوجنا اليوم الى التحلي بصفات وشمائل الرسول الكريم في معاملاتنا اليومية مع الناس ومع الاخرين فالرسالة المحمدية انبنت على جملة من الثوابت والقيم التي ضمنت لها الاستمرار والبقاء حية متالقة في كل يوم رغم توالي العقود.

لعل اهم صفة من صفات النبي الاكرم هي صفة الصبر والتحمل.الصبر وتحمل اذى الاخرين مهما كانت حدة وشراسة هذا الاذى فلا يضيق صدره ولا يتبرم ولا يعتري عزيمته الفشل وهذه الصفة هي قوام النجاح وشرطه الاساسي في حياة كل واحد منا.ومن صفات الرسول الكريم ايضا الصدق والامانةحتى لقب بالصادق الامين. وهذه ايضا من الصفات التي تساعد المرء على النجاح في حياته وفي تعامله مع الناس. فلا قيمة لحياة وتعامل انساني لا يقوم على الصدق والامانة وعدم الغدر ولا قيمة لمعاملات انسانية اساسها الخيانة.لقد وثق اهل قريش في النبي الكريم وائتمنوه على اموالهم وودائعهم. ومن صفات الرسول الكريم صفة الحلم والعفو عند المقدرة والتحلي بروح التسامح .الم ينزل فيه قول الله تعالى // فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفظوا من حولك // وعندا كتب له الله النصر وعاد الى مكة فاتحا لم  ينتقم من اهلها الذين بالغوا في ايذائه واخرجوه منها بل انه اجابهم  عندما قال لهم ماذاى تراني فاعل بكم فقالوا له 

اخ كريم وابن اخ كريم فقال لهم الرسول اذهبوا فانتم الطلقاء وعفا عنهم بل انه حتى يحميهم من الاذى قال لهم

من لزم بيته فهو امن ومن دخل المسجد فهو امن ومن دخل دار ابي سفيان فهو امن.

لقد تحلى هنا باعظم صفات الزعامة عندما اعلى من شان ابي سفيان عمه الذي كان من الد اعدائه وهو في موقف ضعف ولكنه اراد ان يشعره بان دخوله للاسلام لا ينزل من قيمته بين اهله وعندما سمع ابو سفيان ما قاله النبي الاكرم التفت الى زوجته هند وقال لها// لقد فعلها محمد ثم اعلن دخوله الاسلام

ما احوجنا الى هذه الصفات اليوم صفة القائد الحليم الذي لا يعتبر ان انتصاره يمكنه من اعداءه للتنكيل بهم

صفة اخرىمن صفات سيد الخلق هي صفة الثبات على المبدأ في الحق فرغم ما تعرض له من اذى  فانه بقي ثابتا مؤمنا بان الله اصطفاه دون خلقه بتبليغ رسالة عظيمة غير ابه بكل ما يتعرض له من اذى في سبيلها.

وان اشد ما يحتاجه الانسان في حياته لبلوغ النجاح هو الثبات على المبدا

قال تعالى// يثبت الله الذين بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الاخرة


أحدث أقدم