الحكومة تسحب المشروع الذي تقدمت به لتعديل المرسوم عدد 116

 




كتب محمود بن صالح

قامت امس رئاسة الحكومة بمراسلة رئيس مجلس  نواب الشعب لاعلامها بقرارها سحب المشروع الذي تقدمت به  لتعديل المرسوم  عدد 116 الخاص بتنظيم قطاع الاعلام السمعي اتلبصري. وذلك لفسح المجال للمشروع الذي تقدمت به كتلة ائتلاف الكرامة والذي من المنتظر ان ينطر فيه اليوم مجلس نواب الشعب في جلسة عامة.

وقد عبرت عدة التنظيمات الشعبية وفي مقدمتها نقابة الصحافيين التونسيين والجامعة العامة للاعلام والثقافة عن استيائها من قرار الحكومة سحب مشروعها الذي كان محل اجماع من قبل كل المتدخلين في القطاع وفي مقدمتهم الصحافيون وعبروا عن معارضتهم للمشروع الذي تقدمت به كتلة ائتلاف الكرامة والذي من شانه ان يشرع للفوضى  في قطاع الاعلام حيث انه يستبدل قانون الاجازات ببعث القنوات الاذاعية والتلفزية المعمول به حاليا بمجرد القيام بالاعلام وكذلك يبيح لمجلس النواب اختيار اعضاء الهئية العليا للاتصال السمعي البصري بما من شانه ان يضرب استقلالية الهيئة ويجعلها خاضعة لهيمنة الاحزاب الكبرى

أحدث أقدم