وزير الدفاع الامريكي في جولة مغاربية بدايتها تونس

 




يشرع بداية من اليوم  30 سبتمبر 2020 وزير الدفاع الامريكي في جولة مغاربية تشمل تونس والجزائر والمغرب تكون بدايتها من تونس حيث سيلتقي مع الرئيس قيس سعيد ووزير الدفاع التونسي  ويلقي خطابا بالمقبرة العسكرية الامريكية بقرطاج  حيث دفن الجنود الامريكيون ضحايا الحرب العالمية الثانية .

هذه الزيارة لوزير الدفاع الامريكي تاتي في ظرف دقيق جدا حيث نشاهد يوميا تمدد اسراب تنظيم داعش الارهابي في بلدان ليبيا والنيجر ومالي وهو ما يشكل خطرا على بلدان المغرب العربي. خاصة بعد انخرام الوضع الامني في ليبيا 

ويجدر التذكير ان العلاقات بيت تونس وامريكا في المجال العسكري  متطورة جدا  وساعدت امريكا تونس على اقامة الجدار العازل على الحدود الجنوبية الليبية على مسافة 220 كلم ومنصة المراقبة الالكترونية على الحدود 

وعلى المستوى الامريكي هذه الزيارة تاتي في وقت مهم جدا حيث تشتد المنافسة بين ترامب ومنافسه في الانتخابات الامريكية وانطلقت مساء امس المناظرات التلغزية بينهما في جو مشحون حيث تبادل المترشحان الشتائم والسباب 

وترامب يريد ان يستثمر ورقة تطبيع الدول العربية مع اسرئيل ويضغط على الدول العربية ومنها بلدان شمال افريقيا  ومنذ ايام صرح الديبلوماسي عبد الله العبيدي بان تونس تواجه ضغوطات امريكية لحملها على التطبيع مع اسرائيل الا ان هذا الموقف لم تؤكده او تنفه المصادر الرسمية

م. حرشاني

أحدث أقدم