هل يتحقق طلب ابناء سيدي بوزيد ببعث اذاعة عمومية في الجهة؟

هل يتحقق طلب ابناء سيدي بوزيد ببعث اذاعة عمومية في الجهة؟

كتب محمود حرشاني





منذ سنوات طالب عدد من ايناء ولاية سيدي بوزيد ببعث اذاعة عمومية بالجهة تكون صوت ابنائها الذين قدموا الكثير لهذا الوطن في مختلف المراحل والحقبات التاريخية..وبعد تورة 17 ديسمبر 2010 التي انطلقت من سيدي بوزيد كان من الضروري والمنطقي ان تبادر الحكومة بالاستجابة لطلب ابناء الجهة وتقوم ببعث اذاعة عمومية في ولاية سيدي بوزيد.. خصوصا وان كل الظروف متوفرة لضمان نجاح هذه الاذاعة.. وةكنت شخصيا من الذين طالبوا ببعث هذه الاذاعة ولازلت مصرا على هذا الطلب وارى ان ولاية سيدي بوزيد احق من غيرها ببعث اذاعة عمومية بها تكون لها الامكانيات والوسائل الكافية للعمل..ويمكن ان تكون لهذه الاذاعة خاصية اقتصادية الى خاصية ثقافية توعوية.فتكون اداة للنهوض الاقتصادي بالجهوة اولا وبالجهات المجاورة اما الخاصية الثقافية فتتمثل في الاستفادة مما نزحر به الجهة من مخزون ثقافي متنوع مع خصوصية قل انتتوفر  في اي جهة اخرى 
فكما نعلم ولاية سيدي بوزيد تتكون من مجموعة من المعتمديات كل معتمدية لها تراث ومخزون ثقافي يختلف عن الاخرى.وبالاضافة الى هذين البعدين نضيف بعدا ثالثا وهو البعد الشبابي فولاية سيدي بوزيد غنية بالطاقات الشابة التي يمكن ان تشكل مصدر اثراء لهذه الاذاعة.ان الاذاعات الخاصة لمحدودية امكانياتها وعدم قدرتها على التفاعل مع الطاقات الموجودة لم تستطع الاستفادة من هذه الطاقات وارى شخصيا ان الحل يكمن في مبادرة الدولة ببعث اذاعة جهوية عمومية بولاية سيدي بوزيد مثلما بعثت مؤخرا اذاعة في القصرين
أحدث أقدم