من وحي الحجر الصحي حوار مع نفسي بقلم محمود حرشاني


من وحي الحجر الصحي
حوار مع نفسي



بقلم محمود حرشاني





ساتكلم مع نفسي واتخيل ان الذي يحاورني هو صحفي مصري .ع شان اللهجة حلوة.نبدا على بركة الله
-اسمك ايه يا افندم؟
-محمود
- مين اختارك الاسم دا؟
-لا اعرف ممكن جدي على اسم عمي المتوفي
- ليه ووالدك ماعندو دخل في اختيار اسمك؟
- لا طبعا.والطريف ان والدتي كانت تريد ان تسميني فريد
-طيب ليه بق كسر بخاطرها؟
-والله لا اعرف زمنها كان فريد الاطرش نجما كبيرا وربما اتفقت مع والدي سرا على اسم فريد ولكن كلمة جدي كانت هي العليا وهي لا تستطيع ان ترد كلمته فهي ابنة اخيه.
-وانت عاجبك الاسم دا؟
- جدا وفخور ان
اسمي محمود
-ليه ؟
- انا فخور باسمي وهو من الاسماء التي يحبها الله ثم ان اسم محمود اسم لمشاهير كثر مثل محمود السعدني ومحمود سعيد ومحمود مرسي وعباس محمود العقاد وغيرهم.انت عندك تحفظ؟
-لا استغفر الله وماهو برجك؟
-العقرب
-ووين تحب تعيش؟
-تونس طبعا
-المهنة التي تحبها؟
-الصحافة وتحديدا الاذاعة وكنت في صغري اقلد كبار المذيعين في قراءة نشرات الاخبار وفي الثانوي كنت احول نص القراءة عندما يكلفني الاستاء بالقراءة الى نشرة اخبار مقلدا كبار المذيعين الذين كنت استمع اليهم
-هل انت راض على مسيرتك؟
،-جدا والحمد لله
-هل تغضب بسرعة؟
-بصدق لا واحاول دائما ان اتجاوز
-ما رايك في الحجر الصحي؟
-فرصة لنعود الى انفسنا ونتوقى الوباء الخطير
-بصدق هل انت ملتزم؟
-اخرج مرة واحدة في اليوم صباحا
-هل ندمت على ثقة في غير موضعها؟
- حصل ولكن اتجاوز
-الكتاب الذي تعود اليه دوما؟
-القران الكريم
-السنة التي ولدت فيها؟
-تعجبني كانت سنة مخاض سبقت استقلال تونس بسنة
-لو لم تكن تونسيا ماذا كنت تتمنى ان تكون؟
-طبعا بدون تردد تونسي وافتخر
انتهى الحوار وبامكانكم ان تجربوه لتكتشفوا انفسكم بانفسكم
محمود حرشاني
أحدث أقدم