انفراد // الثقافية التونسية تنشر وثيقة تاريخية لمواطن يهودي كان يعيش بسيدي بوزيد تعود الى سنة 1911



انفراد

الثقافية التونسية تنشر وثيقة تاريخية 

لمواطن يهودي كان يعيش بسيدي بوزيد تعود الى سنة 1911



تقدبم صالح  شعيبي





عثرت بين اوراقي على وثيقة مهمة جدا هي بطاقة بريدية ارسلها مواطن يهودي كان يعيش بمدينة سيدي بوزيد ويعود تاريخ هذه الرسالة الى سنة 1911. وقد وجهها هذا المواطن الى زوجته او قريبته وتدعى ماجدولين ليعلمها بظروف اقامته وافراد عائلته بمدينة سيدي بوزيد في فترة الصيف وانتظار عيد الميلاد

وفي ما يلي ترجمة نص الرسالةسيدي بوزيد 7/20/1911 عزيزي المجدلية ، نتمنى لكم جميعا عطلة  جميلة وسعيدة  ونقدم لكم تحياتنا الحارة. مثل اليهود ، ما زلنا ننتظر المسيح الذي سيصل إلى أرض الميعاد لمدة تسعة أشهر. نتمتع حاليًا في سيدي بوزيد بدرجة حرارة منخفضة جيدة تتراوح بين 40 و 42 أمبير. مارسيل خجول لا يشعر به كثيرًا ، لكن روبرت الذي يصاب بالجنون يعاني من نقي. لذا سيكون مخرجًا صيفيًا غبيًا. أشياء جيدة في عيد الميلاد. دعونا جميعا بول
وهذا النص الاصلي للرسالة


Sidi Bouzid le 20 / 7 / 1911

Chère Magdeleine,
Nous vous souhaitons tous une bonne et heureuse fête et vous embrassons affectueusement. Comme les juifs, nous attendons toujours le messie qui permettra de rejoindre la terre promise pour neuf mois.
Nous jouissons actuellement à Sidi Bouzid d’une bonne petite température qui varie ente 40 et 42 à l'ombre.
Marcelle qui est timide ne s’en ressent pas trop, mais Robert qui fait ses dérats en souffre sur pur. Aussi il nous torule de sortie d’été au plus sot. Bien ses choses à Noël.
Baisons à tous

Paul
أحدث أقدم